مجلس الامن ينعقد بسبب الاحداث القائمة فى مدينة القدس المحتلة

مجلس الامن ينعقد بسبب الاحداث القائمة فى مدينة القدس المحتلة
القدس المحتلة
كتب: آخر تحديث:

اعلنت مصادر سياسية ذات صلة فى مدينة نيويورك الامريكية ان مجلس الامن الدولى سوف يقعد اجتماع عاجلا بحضور كافة اعضاءه وذلك على خلفية الاوضاع المشتعله فى مدينة القدس المحتلة وذلك بعد تزايد عمليات العنف المتبادل بين جنود الاحتلال ومتظاهرين فلسطيين غاضبون من التصرفات الحمقاء لجنود جيش الاحتلال تجاه المسجد الاقصى والتي جاء على رأسها غلق أبواب المسجد الأقصى في وجه المصليين، وكذلك فرض حصار على سكان المدينة بالإضافة إلى وضع بوابات إلكترونية بالقرب من المسجد الأقصى لتفتيش المارة والمصليين.

وزارة الاوقاف بالقدس المحتلة تعلن فقدان سيطراتها على الاقصى

ومن جانبها اعلنت وزارة الاوقاف بمدينة القدس المحتلة فقدان سيطراتها على المسجد الاقصى بسبب عمليات الحصار من قبل جنود الاحتلال   مما اوصل الازمة فى مدينة القدس الى ذروتخا  خاصة بعدما كشفت المتحدثة باسم جيش الاحتلال عن هدم منزل منفذ هجوم مستوطنة الضفة الغربية، والذي راح ضحيته ثلاث مستوطنين، وهو الأمر الذي جعل جنود جيش الاحتلال يدخلون إلى قرية “كوبر” والتي ينحدر منها أصل منفذ العملية الاستشهادية، وكذلك فرض حصار أمني على تلك القرية مستمر حتي هذه اللحظة.

موعد انعقاد مجلس الامن

من جانبها جاءت اخبار وارد من الامانة العامة لمجلس الامن حول موعد الانعقاد الخاص بمجلس الامن الدولى حيث من المتوقع ان ينعقد مجلس الامن بحضور كافة اعضاءه يوم الاثنين القادم وذلك لاتخاذ قرارات مهمة حول الاحداث الوارد بالمسجد الاقصى  والاشتباكات المتبادلة بين المتظاهرين الفلسطيين وجنود جيش الاحتلال الاسرائيلى